Tadbir.ma

بعد تجاوزها نهائيات المسابقة الجهوية الثانية المتنافس خلالها 22 فريقا ضم حوالي 400 طالب شاب

22FARIQ.jpg

› تأهلت عشر جامعات ومدارس التعليم العالي، نهاية الأسبوع المنصرم بطنجة، للمسابقة الوطنية العلمية «إناكتوس المغرب» للمقاولة التضامنية، التي ستجرى يوم 7 من شهر يوليوز المقبل بالدارالبيضاء.

ويتعلق الامر بالمدرسة الوطنية للتجارة والتدبير بطنجة والمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بطنجة القنيطرة، والمدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بالقنيطرة والمدرسة المحمدية للمهندسين والمعهد الوطني للبريد والمواصلات والمدرسة الوطنية للفنون والمهن بمكناس، وكلية العلوم والتكنولوجيات بسطات، ونظيرتها بمدينة طنجة ومدرسة التجارة «أش أو إم».

وتأهلت هذه الجامعات ومدارس التعليم العالي بعد تجاوزها نهائيات المسابقة الجهوية الثانية، التي تنافس خلالها 22 فريقا ضم حوالي 400 طالب شاب، تحت إشراف لجنة تحكيم تألفت من 70 من المقاولين ومسيري المقاولات ومهنيين من جهة طنجة تطوان.

ويأتي تنظيم نهائيات المسابقة الجهوية الثانية، المدعمة من طرف مؤسسة المكتب الشريف للفوسفاط لريادة الأعمال، بعد نهائيات جهوية أخرى احتضنتها مدينة مراكش يوم 13 من يونيو الجاري، التي التأمت خلالها عشر فرق تضم أكثر من 300 طالب، تحت إشراف لجنة تحكيم تألفت من 30 عضوا يمثلون جهة مراكش تانسيفت الحوز، واستطاعت 4 فرق العبور الى مرحلة نصف النهائي، وتمثل هذه الفرق المدرسة الحسنية للأشغال العمومية بالدارالبيضاء، والمعهد الوطني للتجارة والتسيير بأكادير والمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بآسفي ومعهد الحسن الثاني للزراعة والبيطرة.

وعرفت السنة الجارية مشاركة 34 فريقا من الطلبة الشباب أصحاب المشاريع الاجتماعية التضامنية في المسابقات الجهوية ضمن فعاليات «إناكتوس المغرب»، وتمكن 14 فريقا من التأهل الى المسابقة الوطنية الختامية ، التي سيتم خلالها اختيار الفريق الفائز الذي سيمثل المغرب في نهائيات كأس العالم إناكتوس ما بين 14 و16 من شهر أكتوبر المقبل بجوهانسبورغ.

وقال الكاتب العام لفرع الشمال للاتحاد العام لمقاولات المغرب وعضو لجنة تحكيم المسابقة، محمد هوبان، إن هذه المسابقة تشكل مناسبة للطلبة الشباب لإبراز مواهبهم وكفاءاتهم للمساهمة في التنمية الاقتصادية على المستويات المحلية والوطنية، من خلال الأعمال ذات الصبغة الاجتماعية والتضامنية .

وأوضح أن المعايير الرئيسية التي تعتمد عليها لجنة التحكيم في اختيار الفرق المؤهلة تقوم على درجة نقل المعرفة في المشاريع المقدمة، والقيمة المضافة لهذه المشاريع على مستوى التنمية الاجتماعية والاقتصادية والبيئية، وروح المبادرة والتمكن من تقنيات التواصل.

من جهته، قال المدير التنفيذي لـ«إناكتوس المغرب « عدنان العديوي، إن هذه التظاهرة تهدف الى الاحتفاء بروح المبادرة وريادة الأعمال لدى الطلبة الشباب، الذين يقدمون مشاريع ذات تأثير اجتماعي واقتصادي مهم وتستجيب للاحتياجات ذات الأولوية للسكان في العديد من المجالات، بما في ذلك الطاقة والولوج الى الخدمات الصحية والمياه والنقل.

وتعتبر منظمة «أناكتوس» التي تأسست سنة 1975 جزءا من المنظمات الدولية العاملة في مجال المقاولة الاجتماعية والتنمية المستدامة، وتهدف إلى تطوير كفاءات الطلبة ومواكبتهم في مشاريعهم المقاولاتية في 36 بلدا من جميع أنحاء العالم، وتنشط هذه المنظمة بالمغرب منذ عام 2003.

وتتبنى «إناكتوس المغرب» التي تضم ازيد من 3000 من الشباب يمثلون 65 جامعة ومدرسة عليا بالمغرب، 200 مشروع تنموي مجتمعي يجري تنفيذها سنويا لفائدة أكثر من 100 ألف مستفيد من المعوزين.

30 يونيو 2015
للإستفسار طباعة