Tadbir.ma

عبد العزيز جناح : رجل أعمال في المجال الفلاحي

janah.jpg

تحدث عبد العزيز جناح مقاول في المجال الفلاحي ومستشار برلماني، عن المؤهلات الاقتصادية لإقليم شيشاوة من جوانب متعددة، فبمنطقة مزوضة، مثلا، نجد صناعة الفخار والخزف وتعرف المنطقة تواجد مشروع الصناعة التقليدية لكنه ما زال يحتاج للتطوير.

وأكد جناح أن أولى الإجراءات التي ينبغي القيام بها هو إصلاح الطرق المؤدية إلى هذه الوحدات من الصناعة التقليدية (الخزف والفخار)، كطريق تمازيرت الرابط بين أكادير القايد ودوار تمازيرت، والطريق «اكن علاوزا» لتسهيل وتيسير نقل الحرفيين لمنتوجاتهم وتحريرها من العزلة للتسويق، مع التذكير أن عدد العمال في مجال الوحدات الخزفية والفخارية يتراوح بين 2500 و3000 عامل يتوزعون على 80 وحدة من الصناعة التقليدية. وأوضح جناح أنه إلى جانب الصناعة التقليدية، نجد الفلاحة كمجال استثماري واعد بحكم الفرشة المائية التي تزخر بها المنطقة ومن أهم المنتوجات (الزيوت الطبيعية والزيتون، والبطيخ الأحمر.).

وبخصوص المجال السياحي، أشار جناح الى أن منطقة شيشاوة سياحية بامتياز، خصوصا في المناطق الجبلية، وتمتاز بالسياحة الدينية، نظرا لوجود عدد من الزوايا، كزاوية سيد أحماد أوعلي المعروف بـ»بابا السارح»، والزاوية النحلية العتيقة أم المدارس العلمية بالإقليم، والتي تنظم كل سنة الموسم الديني الميلودية وموسم القبيلة يوم 14 غشت من كل سنة.

وبعد أن استعرض الانجازات التي تمت في مجال البنيات التحتية خاصة تلك المرتبطة بالماء الصالح للشرب (نسبة التغطية 81 في المائة) والكهربة القروية (نسبة التغطية 98 في المائة) وبناء وتقوية الطرق والتغطية بواسطة شبكة الاتصالات السلكية واللاسلكية، أكد أنه لمواكبة مخطط المغرب الاخضر يجب التحكم في الماء وأن أي مقاربة لتنمية الإقليم تبقى رهينة بتعبئة الموارد المائية السطحية للأودية.

18 مارس 2015
للإستفسار طباعة