Tadbir.ma

المركز الجهوي للاستثمار فاس بولمان يحصل على إيزو 9001 نسخة 2008

تهم جودة الخدمات المقدمة للزبناء والمستثمرين

MARKIZ54.jpg

› تميز النصف الأول من عام 2015 على حصول المركز الجهوي للاستثمار فاس بولمان على المصادقة وفق معيار إيزو 9001 نسخة 2008، التي تهم جودة الخدمات المقدمة للزبناء والمستثمرين، والتي يعتبر كأولوية من قبل جميع الموظفين.

وأفد المركز "تدبير"، أن العديد من المشاريع التنظيمية أجريت خلال هذه الفترة، حيت تمت لأول مرة، إعادة هيكلة المخطط التنظيمي للمركز من خلال إطلاق طلبات العروض لمناصب المسؤولية، وكذا تنفيذ التدابير الرامية إلى تبسيط إجراءات  خلق المقاولات  من خلال تركيب وصلة نظام معلوماتي مباشر مع المديرية الجهوية للضرائب للحصول على التسجيل الفوري للمقاولات في الضريبة المهنية، وتوفير عون من الجماعة الحضرية بفاس لتصحيح الإمضاءات بالنسبة للوثائق اللازمة لإنشاء المقاولات بالمركز، وكذا القيام بالإشهار بالجريدة الرسمية لإعلانات إنشاء المقاولات عن طريق بوابة الأمانة العامة للحكومة دون الحاجة للسفر إلى الرباط.

وعرفت هذه الفترة كذلك إحداث اللجنة الجهوية لمناخ الأعمال، التي تهتم بالتدابير والإجراءات اللازمة لتحسين المناخ الجهوي للأعمال، وتنسيق التدخلات وتقييم آثارها على جميع القطاعات المعنية، إضافة إلى المصادقة على تهيئة القطب الصناعي عين الشكاك على مساحة 82 هكتارا مخصصة للصناعات الغذائية والصناعات الجلدية، وتحسين تعبئة مشروع فاس شور، ومن المتوقع أن يصل معدل تعبئة الشطر الأول إلى 80% في نهاية 2015، حيت أن عدد مناصب الشغل سوف تصل إلى 900 منصب مع قدوم شركات جديدة في قطاع التكنولوجيا الحديثة) مع الذكر أن التعبئة الحالية تصل إلى أكثر من 40 في المائة). وهذا المركب التكنولوجي يمنح للمستثمرين فضاء مندمجا يوفر خدمات مواكبة ومرافقة وإطارا ضريبيا تحفيزيا. 

وأوضح المركز في ما يخص حصيلة المركز الجهوي للاستثمار سنة 2015 بالنسبة للشباكين، شباك المساعدة على خلق المقاولات وشباك دعم المستثمرين، بأنها كانت إيجابية نسبيا بمجملها.

فبالنسبة لشباك المساعدة على خلق المقاولات، خلال ستة أشهر الأولى من سنة 2015، تزايد حجم الشهادات السلبية التي سلمها المركز بنسبة 25 في المائة مقارنة بسنة 2014، حيث تمكن المركز الجهوي للاستثمار فاس بولمان من منح 1610 شهادة سلبية لإحداث المقاولات، ويبين تحليل نوعية هذه الشهادات أن 40 في المائة منها تهم قطاع الخدمات الذي يتصدر قائمة القطاعات، تليها قطاعات البناء والتجارة بنسبة 27.5 في المائة و24.4 في المائة على التوالي . وبخصوص إنشاء المقاولات، سجلت سنة2015  ارتفاعا بنسبة 4 في المائة مقارنة مع نتائج السنة الماضية، حيث وصل عدد المقاولات المحدثة عن طريق المركز إلى 792 مقاولة خلال ستة أشهر الأولى من سنة 2015، وتم تحقيق هذا المستوى من خلق المقاولات على الرغم من انعكاسات الظرفية الخاصة التي يمر منها الاقتصاد العالمي والتي يطغى عليها انكماش نسبي.

وبالنسبة لطبيعة هذه المشاريع، يلاحظ أن قطاع الخدمات يحظى بالصدارة بنسبة 39 في المائة، يليه قطاعا التجارة والبناء والأشغال العمومية بنسب متتالية 31 في المائة و23 في المائة، بحيث أن 84.5 في المائة من هذه المقاولات تم خلقها وفقا للشكل القانوني "شركة ذات مسؤولية محدودة". وتم إحداث 11 مقاولة من طرف الجالية المغربية المقيمة بالخارج خلال الستة أشهر الأولى من سنة 2015، من خلال المركز الجهوي للاستثمار فاس بولمان، وستمكن هذه المقاولات من خلق 55 منصب شغل، كما تم إحداث 87 مقاولة من طرف النساء خلال الستة أشهر الأولى من سنة 2015 من خلال المركز الجهوي للاستثمار فاس بولمان، 66 في المائة من هذه الشركات النسوية تنشط في قطاع الخدمات.

تحسين ظروف ومساطر خلق المقاولات والاستثمار

في إطار بلورة البرنامج الحكومي الرامي إلى تبسيط المساطر الإدارية خاصة المرتبطة منها بعملية إنشاء المقاولات، قام المركز الجهوي للاستثمار لجهة فاس بولمان بتبسيط مساطر خلق المقاولات من أجل استجابة أكبر ومواكبة أفضل لحاجيات وانتظارات المستثمرين عبر توفير خدمات المطابقة للأصل بالنسبة للوثائق الضرورية لإنشاء المقاولات، وتصحيح الإمضاءات بالنسبة للوثائق اللازمة لإنشاء المقاولات، والإشهار بالجريدة الرسمية لإعلانات إنشاء المقاولات، والتسجيل الفوري للمقاولات في الضريبة المهنية والضمان الاجتماعي على مستوى المركز، والتسجيل خلال اليوم نفسه في السجل التجاري.

بالنسبة لشباك شباك  دعم المستثمرين

قام المركز الجهوي للاستثمار بفاس في النصف الأول من سنة 2015، بدراسة 140 مشروعا استثماريا حيث تمت المصادقة على 91 مشروعا في إطار اللجنة الجهوية للاستثمار، هذه المشاريع من المنتظر أن تنجز بمبلغ إجمالي يقدر بـ 753 مليون درهم، وأن تساهم في خلق 1228 منصب شغل.

وبتحليل نوعية هذه المشاريع تتبين هيمنة قطاع السكن والصناعة على مستوى حجم الاستثمار المرتقب، حيث يشكل 76 في المائة من الحجم الإجمالي المرتقب، بمبلغ استثماري يقدر بـ 569 مليون درهم، ويتبين هيمنة إقليم مولاي يعقوب بـ 61 في المائة من مستوى حجم الاستثمار المرتقب بجهة فاس بولمان.

المصطفى بنجويدة
06 أغسطس 2015
للإستفسار طباعة